ماجستير في الأحياء الجزئية والخلوية

نظرة عامة

أصبح لعلوم الأحياء الخلوية والجزئية استخداماً واسع النطاق سواء كان ذلك في البحوث الأساسية أو الصناعية التطبيقية. لقد أصبح هذا العلم جزءاً من الاقتصاد القائم على المعرفة.

يتمتع علماء التكنولوجيا الحيوية في القرن الحادي والعشرين بمعرفة نظرية واسعة وبمهارات عملية تعمل على ترجمة هذه المعرفة إلى تطورات تتعلق بصحة الإنسان/الحيوان والبيئة، والطب والأمن الغذائي بالإضافة إلى قطاعات أخرى مهمة مثل الإنتاج النباتي ووقايته.

برنامج الماجستير المقترح في الأحياء الجزئية والخلوية يوفر فرصة التعليم الفني والتدريب العملي في أحياء الخلية، وعلم الأحياء المجهري، والأحياء الجزئية والكيمياء الحيوية، وعلم الأحياء الحسابي، وعلم المناعة، والعلاجات النباتية، وعلاجات الخلايا والجينات، وتنظيم التعبير الجيني، ونقل الإشارات، بالإضافة إلى التقنيات المتقدمة في زراعة الخلايا، وهندسة الأنسجة، واستنساخ تكنولوجيا الحمض النووي، وأبحاث الخلايا الجذعية، والوقود الحيوي.

يهدف البرنامج لتزويد الخريجين والطلاب بفرص التدريب والتعلم للمعرفة المتخصصة والمهارات المختلفة، ابتداءاً من الجزيئات والخلايا إلى الكائنات الحية وبيئتها.

يعرض الرنامج المهارات الأساسية التي ستمكن الطلاب من الدخول إلى مهنة بحثية في المجالات الخلوية والجزئية الحديثة في التدريس وكذلك على مستوى البحث والصناعة.

 

الأهداف

يهدف برنامج الماجستير في الأحياء الجزئية والخلوية إلى تدريب الطلاب الطموحين من الضفة والداخل الفلسطيني بالإضافة إلى الطلاب من الدول المجاورة.

سيكتسب الطلاب معرفة واسعة في التطورات الحديثة في الأحياء الجزئية والخلوية والكيمياء الحيوية، وسيتعلم الطلاب كيفية التواصل العلمي الفعال، وسيتم تدريبهم على عمل الأبحاث العلمية بشكل منفرد في المجالات السابق ذكرها (مثل علم الوراثة، البيولوجيا الجزيئية، بيولوجيا الخلية، علم المناعة، العلاج بالنباتات، الكيمياء الحيوية..).

يركز هذا البرنامج على مناهج متعددة التخصصات بأحدث التقنيات والابتكارات التي تسمح للطلاب الانخراط في البحوث الأساسية والتطبيقية الجزئية والخلوية في مجالات تتراوح من الزراعة إلى الطب ومن العلاج بالنباتات إلى العلوم البيئية.

باللإضافة إلى ذلك، فإن خريجي هذا البرنامج يحصلون على فرصة للالتحاق ببرامج الدكتوراه في الخارج وإيجاد فرص عمل كعلماء باحثين أو محاضرين للدراسات العليا، وسيمتلكون المؤهلات المطلوبة ليتم توظيفهم في الوزارات المختلفة.

تساهم منشآتنا وثقافتنا التعاونية في إتمام تجربة تخرج ذات نتائج رائعة، حيث سيشارك أعضاء الهيئة التدريسية في المسؤولية التدريسية لبرنامج الماجستير إلى جانب مواصلة التدريس لبرامج البكالوريوس الاخرى في الجامعة.

حيث يشارك أعضاء الهيئة التدريسية في العديد من المشاريع البحثية ويشرفون على رسائل ماجستير ودكتوراه متعددة. ونتج عن هذه الأنشطة نشر عشرات الأوراق العلمية والمقالات والكتب العلمية في المجلات ودور نشر الكتب المرموقة خلال العقدين الماضيين.

 

نتائج تعلم الطالب

من أجل تلبية حاجة السوق المحلي والدولي، قامت الجامعة العربية الأمريكية بفتح برنامج "الماجستير في الأحساء الجزئية والخلوية" ولأول مرة في فلسطين، والذي يزود الطلاب بدرجة مختصة وفريدة في الأحياء.

سيلبي هذا البرنامج حاجة السوق ويقوم بتزويده بالمهنيين الذين يمتلكون الفرص لإكمال درجاتهم العلمية وأن يكونوا في وظائف قيادية في العلوم الحياتية.

أحد أهم أهداف البرنامج أن يقوم برفد السوق بالموارد البشرية الداخلية والخارجية والذين يمتازون بمؤهلات عالية في مجال الأحياء الجزئية والخلوية.

تتوافق مخرجات هذا البرنامج مع القطاعات الحكومية والخاصة التي تحتاج إلى العديد من المؤهلات في علم الأحياء التطبيقي للعديد من فرص العمل.

 

وظائف الخريجين

تتوافق مخرجات هذا البرنامج مع القطاعات الحكومية والخاصة التي تحتاج إلى العديد من المؤهلات في علم الأحياء التطبيقي للعديد من فرص العمل، من بينها:

  1. مختص في مختبرات المراكز الطبية.
  2. مدرس جامعي.
  3. مساعد بحث وتقني، وبخاصة في المجالات المرتبطة بالجزئية والخلوية.
  4. مدرسين للعلوم في المدارس الثانوية ومستشارين تدريس.
  5. العمل ككادر في الطب الشرعي.
  6. موظف طبي مختص في الخلية والتشخيصات الجزئية.
  7. إكمال الدراسة والالتحاق ببرامج الدكتوراه في الأحياء أو أي مجال ذو علاقة.