Announcement iconبدء قبول طلبات الإلتحاق !!
للفصل الدراسي الأول من العام الأكاديمي 2020\2021

الجامعة تنظم يوما علميا بعنوان فيروس كورونا وتداعياته على الصحة النفسية

الأحد, سبتمبر 27, 2020

نظمت الجامعة العربية الامريكية يوما علميا عبر تقنية زووم بعنوان "فيروس كورونا وتداعياته على الصحة النفسية" بمشاركة باحثين نفسيين وتربويين من فلسطين وسوريا والمغرب ومصر والجزائر.

وافتتح اليوم العلمي ممثلا عن رئيس الجامعة، عميد شؤون الطلبة الدكتور بشار دراغمة حيث رحب بالباحثين الدوليين، مؤكدا على اهمية هذه اللقاءات في تعزيز التواصل العربي العلمي والثقافي والناقش الايجابي والبناء حول فايروس كورونا والخروج بتوصيات من شأنها تقديم حلول حول التعايش مع هذا الفايروس لحين ايجاد اللقاح الفعال.

اليوم العلمي عبر تقنية زووم بعنوان "فيروس كورونا وتداعياته على الصحة النفسية"

وترأست اليوم العلمي الدكتورة ليلى حرزالله استشاري الصحة النفسية والتربوية في الجامعة العربية الامريكية.

وبدات الجلسة الأولى  مع الأستاذ الدكتور محمد شاهين من جامعة القدس المفتوحة والذي قم ورقة علمية بعنوان  جائحة كورونا  وانعكاساتها النفسية والاجتماعية  والتعليمية  وأساليب التعامل معها.

وتطرقت الدكتورة مرسلينا حسن من سوريا في مشاركتها العلمية الى الحزن المعقد  والحداد  عند اسر كوفيد 19  ومآلاته على الصحة النفسية.

وطرح الدكتور إبراهيم المصري من جامعة الخليل دور العلاج القصصي  في تحسين الطمأنينة النفسية لدى المصابين بفيروس كورونا.

واختتم الجلسة الدكتور وائل أبو الحسن من الجامعة العربية الامريكية بعرض حالة تم علاجها إكلينيكيا  نتيجة تأثرها النفسي في الوصمة الاجتماعية واليه تأهيلها نفسيا من هذه الإصابة.

اما الجلسة الثانية فتركزت  على المشاركة العلمية للدكتور محمود البراغيثي من جامعة الأقصى   بعنوان القلق النفسي واستراتيجيات التأقلم النفسي مع جائحة كورونا.

وتناولت الدكتورة مريم المداوي من جامعة ظهر المهراز في المغرب ورقة علمية بعنوان دور الذكاء الاجتماعي في التعامل  مع  الجائحة كورونا.

اما الدكتورة ناهدة العرجا من جامعة بيت لحم فتحدثت عن تأثير فيروس كورونا على الصحة النفسية والطلبة في الجامعات واثار التعليم الإلكتروني.

كما تحدثت الدكتورة منى عويس من جامعة القاهرة عن الصحة النفسية  لكبار السن  خلال جائحة كورونا.

وشاركت الدكتورة ليلى حرز الله بورقة علمية ركزت فيها على القلق الوجودي وخاصة عند عوة الطلبة الى المدارس لهم ولأسرهم واليه التخلص من هذا الاضطراب.

وخلال اليوم العلمي قدمت مداخلات علمية قيمة من الدكتورة سحراويي انتصار من جامعة بيجايا في الجزائر مديرة مخبر الصحة العقلية والعلوم العصبية، والدكتور ضياء أبو عون من جامعة الأقصى في غزة، والدكتور منير رضون، والدكتور محمد أبو حلاوة من جامعة دمنهور في مصر،  والذين اثروا اللقاء بمعلومات علمية اضافت خبرات جديدة وخرج اليوم العلمي بعدة توصيات كان من أهمها تشكيل فرق بحثية من اجل مواكبة التطورات العلمية في مجال الصحة النفسية وخاصة في ظل جائحة كورونا، وان تقوم وزارة التربية والتعليم بإعادة بناء المنظومة التعليمية من جديد وتقييم الوضع التعليمي للطلبة في ظل جائحة كورونا، وتكثيف عمل الاخصائيين النفسيين في المدارس والجامعات ليتمتع الطلبة بشكل خاص بمستوى صحي لائق ليكون لديهم المناعة النفسية في مواجهة الجائحة، والعمل على نشر الوعي الصحي وتكثيف ورش العمل في المجال النفسي لأهميتها في حماية الأشخاص في اضطرابات نفسية جديدة تؤثر على مسار حياتهم، واتباع العديد من التكنيكات والاستراتيجيات لتخفيف حدة الاضطرابات النفسية بمختلف اشكالها، ودعوة الجامعات الى الاهتمام بالجانب النفسي للطلبة والعمل على عقد العديد من المؤتمرات وورش العمل في الصحة النفسية.