علم بيانات

الأربعاء, نوفمبر 27, 2019
جانب من زيارة الاستاذ الدكتور وليد ديب للجامعة الايطالية

أعلن الأستاذ الدكتور وليد ديب المستشار الأكاديمي لمجلس الإدارة الرئيس المؤسس للجامعة العربية الامريكية خلال زيارته التي قام بها الى جامعة لاكويلا الإيطالية عن الاتفاق على بناء شراكة في برنامج الماجستير في علم البيانات من خلال قدوم مجموعة من أعضاء هيئة التدريس من جامعة لاكويلا للتدريس في برنامج الماجستير في علم البيانات خلال الفصل الدراسي الثاني من العام الأكاديمي 2019/2020.

وأوضح الأستاذ الدكتور ديب ان هذه الشراكة ستتيح الفرصة لطلبة الماجستير الراغبين في السفر الى إيطاليا في الفصل الأخير من دراستهم لدراسة مساقات تطبيقية في علم البيانات وانجاز أطروحة الماجستير بناء على النتائج العلمية التي يتوصلوا اليها.

وخلال زيارته قام الأستاذ الدكتور ديب بجولة في كليات واقسام جامعة لاكويلا لدراسة إمكانية توسيع الشراكة لبرامج أخرى.

كما اجتمع الأستاذ الدكتور ديب مع رئيس جامعة لاكويلا، والبرفسور بورنو روبينو ونائب الرئيس للعلاقات الدولية، الدكتورة أنا توري مستشارة الرئيس، والدكتورة انتسكا دي موريكو رئيسة علم البيانات.

الأحد, أكتوبر 20, 2019
الجامعة والجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني ينظمان مهرجان علم البيانات برام الله

نظمت الجامعة والجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني مهرجان علم البيانات، تحت شعار، "مبادرة علوم البيانات في فلسطين معاني ودلالات"، تحت رعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه، وذلك في قصر رام الله الثقافي.

بحضور، رئيس الجامعة العربية الامريكية الاستاذ الدكتور علي زيدان ابو زهري، ورئيس الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني الدكتورة علا عوض، ومدير عام بنك فلسطين رشدي الغلاييني، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، والخبير الدولي ساندر دايفستاين، والمستشار الاكاديمي لمجلس ادارة الجامعة العربية الامريكية رئيسها المؤسس الاستاذ الدكتور وليد ديب، وعدد من نواب رئيس الجامعة، واعضاء مجلس العمداء، والخبراء المحليين والدوليين، وممثلي المؤسسات الحكومية والاهلية والخاصة.

الأحد, أكتوبر 20, 2019
جانب من كلمة دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه

من مهرجان علم البيانات:

دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه: إن إطلاق مبادرة علم البيانات مشروع مهم جدا يأخذنا نحو علم المستقبل.

وأضاف اشتية، "بدون بيانات لا يوجد تخطيط وبالتالي لا يمكن احداث التنمية بدون التخطيط، مشيرا إلى أن خطة "العناقيد" التي اطلقتها الحكومة تعتمد على البيانات التي قدمها الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني.

الصفحات

اشترك ب RSS - علم بيانات