شركة الاتصالات الفلسطينية والمركز الطبي في الجامعة يوقعان اتفاقية تعاون مشترك

الأربعاء, يناير 15, 2020

وقع المركز الطبي في حرم الجامعة العربية الامريكية في رام الله، وشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، اتفاقية تعاون مشترك لتقديم الخدمات الطبية والفحوصات المخبرية لكافة موظفي الشركة وعائلاتهم في المركز الطبي في حرم الجامعة.

الاستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري رئيس الجامعة العربية الامريكية و السيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"

ووقع الاتفاقية السيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" والاستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري رئيس الجامعة العربية الامريكية، بحضور مساعد الرئيس المهندس براء عصفور، والمدير التنفيذي للمركز الطبي الدكتورة جمانه جرادات، والاستاذ الدكتور هشام درويش، والاستاذ خالد حرز الله، وعدد من طواقم ومدراء شركة الاتصالات الخلوية جوال.

وخلال التوقيع على الاتفاقية، رحب الاستاذ الدكتور ابو زهري بالوفد الضيف، وقدم لهم عرضا عن الجامعة ورؤيتها الحالية والمستقبلية لتطوير التعليم العالي في فلسطين من خلالها استحداث برامج متميزة وعصرية تلبي الاحتياجات الوطنية بمواصفات عالمية في البكالوريوس والماجستير والدكتوراة، وتحدث عن انجازات الجامعة على الصعيدي البحثي والتكنولوجي والشراكات العالمية، والتطورات الكبيرة في المجالات الطبية، كما استعرض الخدمات التي يوفرها المركز الطبي في حرم الجامعة في رام الله والمتمثلة في علاج الاسنان والفكين، وزراعة الاسنان والتقويم، واجراء جميع الفحوص المخبرية بما فيها الجينية والوراثية باشراف مختصين وبأحدث الاجهزة العالمية التي يعتبر بعضها الاول من نوعه في فلسطين.

وخلال جولة تعريفية في المركز الطبي وعدد من العيادات المتخصصة والمختبرات اعرب السيد عبد المجيد ملحم عن سعادته واعتزازه بما يوفره المركز الطبي وادارة الجامعة من خدمات وإمكانيات كبيرة، وأكد على أن ما هو متوفر يعتبر مفخرة لفلسطين ولشعبنا الذي يستحق، كما قدم شكره لادارة الجامعة على الجهود التي تبذلها للنهوض بالتعليم العالي في الوطن.

السيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" والاستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري رئيس الجامعة العربية الامريكية، بحضور مساعد الرئيس المهندس براء عصفور، والمدير التنفيذي للمركز الطبي الدكتورة جمانه جرادات، والاستاذ الدكتور هشام درويش، والاستاذ خالد حرز الله، وعدد من طواقم ومدراء شركة الاتصالات الخلوية جوال