Announcement iconبدء قبول طلبات الإلتحاق !!
للفصل الدراسي الأول من العام الأكاديمي 2020\2021

الجامعة تنظم ندوة بعنوان واقع التسويق الإلكتروني في ظل جائحة كورونا

الأحد, يوليو 19, 2020

نظمت كلية العلوم الادارية والمالية في الجامعة العربية الأمريكية وبالتعاون مع جمعية حماية المستهلك في محافظة جنين، ندوة إلكترونية عبر تقنية زووم، بعنوان "واقع التسويق الإلكتروني في ظل جائحة كورونا".

جانب من الندوة عبر تقنية زووم

وافتتح الندوة، عميد كلية العلوم الادارية والمالية في الجامعة العربية الامريكية الدكتور عبد الباسط ربايعة، حيث اشاد التطور المتسارع للشركات عبر التسويق الإلكتروني، وعرض ميزانيات التسويق في أمريكا وبريطانيا، وذكر أن 65% من مستخدمي الإنترنت في فلسطين يستخدمون أجهزة ذكية.

وفي مداخلته تحدث الدكتور محمود ياسين من الجامعة العربية الأمريكية عن اهمية مواقع التواصل الاجتماعي في التسوق الالكتروني مشيراً الى ان معظم الشركات اليوم تستخدم السوشل ميديا في تسويق منتجاتها الكترونياً.

واكد الدكتور راني شهوان من جامعة النجاح الوطنية ان التسويق الإلكتروني الذي بدأ في العام 1995 كان تسويقا مقتصرا عن اسواق محددة، أما اليوم فقد اصبح التسويق بشكل فردي، وأن الشركات تقيم حملات خاصة لكل زبون، وبين ان حجم الإعلانات الرقمية في العالم الذي وصل إلى 333 مليار دولار ما يشكل 50 % من التسوق في العالم وان هذا لا يعني انتهاء التسويق العادي.

واضاف انه في عام 2020 دخل التسوق الرقمي بشكل كبير واصبح هناك منصات سوشال ميديا تأخذ حيز كبير مثل الانستجرام والتك توك والفيس بوك، وأن الفيديوهات بدأت تسيطر على أذواق الزبائن، حيث أن 70% ممن حضروا الفيديو يعملوا له مشاركة،و50% من المشاهدين ازدادت ثقتهم بالمنتج.

وبدوره تحدث المهندس جعفر حجير مدير التسويق الرقمي في شركة ليدي في نابلس عن أن الشركات بدأت تستخدم التسويق الإلكتروني طمعاً أو خوفاً من المنافسة، وإن الإغلاق الذي تعرض له المجتمع الفلسطيني في ظل جائحة كورنا زاد الاعتماد على التسويق الإلكتروني وبدأت تتعزز ثقافة التسويق الإلكتروني رغم المعيقات.

واوضح اما الدكتور سامي فقها المحاضر في قسم التسويق في جامعة النجاح الوطنية ان التسويق الإلكتروني يركز على الدمج ما بين التسويق العادي والتطور التكنولوجي حيث أن التسويق الإلكتروني جزء من التجارة الإلكترونية كما يتطلب التسويق الإلكتروني استراتيجيات للشركات للوصول إلى المستهلك، واشار الى ان هناك عقبات أساسية أمام التسويق الإلكتروني في صغر حجم السوق وأن منتجات السوق المحلي بسيطة، بالإضافة إلى مشاكل لوجستية وعدم وجود قانون، مؤكدا على أهمية التسويق الإلكتروني في تطوير المشاريع الريادية الفردية في فلسطين.

وبين المهندس عادل الشرفا المدير التنفيذي لشركة Techni vision من السويد أن التسويق الإلكتروني في السويد جاهز منذ فترة من حيث الدعم اللوجستي والنظام المالي وفي ظل جائحة كورونا حيث لم يتم إغلاق السويد بل تم تقليل التجمعات وأن الدعم اللوجستي ازدهر بعد جائحة كورونا، وركز على أهمية خلق الوعي في حقوق المستهلك في مرحلة مبكرة قبل الجامعة في مراحل الإعدادية والثانوية.

وتحدث المهندس فايز حسونة من إلمانيا عن أهمية خلق ثقافة تواكب التطور التكنولوجي وأن الثورة الصناعية الرابعة تتطلب الجيل الخامس من الإتصالات التي تحل الكثير من المشاكل.

وفي مداخلته شكر السيد علي فهمي أبو بكر رئيس جمعية حماية المستهلك في محافظة جنين المتحدثين على الأداء الرائع وشكر الحضور واكد على دور جمعية حماية المستهلك في محافظة جنين في عقد ندوات إلكترونية عبر تقنية زووم تعالج قضايا تواجه المستهلك وتركز على متطلبات العصر، واكد على أهمية توفر برامج تكنولوجية في الجامعات الفلسطينية وهذا مدعاة للفخر وأن الشباب الفلسطينين مبدعين رغم كل الظروف ورغم كل المعيقات سواء للإنتاج من حيث ارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج وأسعار العمالة ومشاكل لوجستية خاصة عند التصدير.

وفي نهاية الندوة اكد المتحدثون الى ان التسويق الإلكتروني بحاجة إلى قانون ونظام مالي ودعم لوجستي من اجل نجاحه واستمراريته في فلسطين، كما جاءت توصية الندوة بضرورة البدء في عقد سلسلة من الندوات في هذا المجال والتحضير الى مؤتمر في التسويق الالكتروني والرقمي في فلسطين يشارك به اكاديميين من داخل فلسطين وخارجها يركز على مجموعة من المحاور اهمها: تسليط الضوء على كافة التحديات التي تواجه التسويق الالكتروني والتحول الرقمي لدى الشركات.

وكان قد أدار اللقاء الدكتور محمد أبو شربة من الجامعة العربية الامريكية ملخصا اهم ماجاء من مداخلات المشاركين في الندوة، والذي اوضح ضرورة بناء وتطوير استراتيجيات الشركات بما يتناغم مع التسويق الالكتروني لما له من فائدة في تخفيض تكاليفها التشغيلية وزيادة ارباحها.