الجامعة العربية الأمريكية وجامعة انديانا تحتفلان بتخريج الفوج الثاني من طلبة ماجستير ادارة الاعمال

الثلاثاء, ديسمبر 13, 2016

احتفلت الجامعة العربية الأمريكية بتخريج الفوج الثاني من طلبة برنامج ماجستير ادارة الاعمال MBA المشترك مع جامعة انديانا في ولاية بنسلفانيا الأمريكية، بحفل بهيج نظمته في مقرها بمدينة رام الله، تحت رعاية رئيس مجلس امنائها الدكتور محمد اشتية.

خريجي الفوج الثاني من طلبة ماجستير ادارة الاعمال

وحضر الحفل رئيس مجلس ادارة الجامعة الدكتور يوسف عصفور، ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي زيدان ابو زهري، وعميد كلية ايبرلي لادارة الاعمال وتكنولوجيا المعلومات في جامعة انديانا الدكتور روبرت كامب، ومنسق برنامج ادارة الاعمال المشترك مع الجامعة العربية الامريكية الدكتور براشان باهراداوج، والمستشار الاكاديمي لمجلس الادارة رئيس الجامعة المؤسس الأستاذ الدكتور وليد ديب، وعضو مجلس الامناء السيد وليد عفيفي، وأعضاء مجلس الادارة السيدة صباح عصفور، السيد غالب الحافي، السيد أسيد عصفور، الأستاذ بهاء عصفور، والسيد بسام دلبح، ورؤساء الجامعة السابقين الأستاذ الدكتور محمود ابو مويس، والدكتور عدلي صالح، ومستشار الجامعة القانوني الاستاذ صلاح جودة، ومساعد رئيس الجامعة للشؤون الادارية والمالية الأستاذ فالح ابو عرة، وعميد كلية الدراسات العليا الدكتور عبد الرحمن ابو لبدة وأساتذة الكلية، وعدد من ممثلي السفارات والقنصليات لدى فلسطين، وأهالي الخريجين، حيث تولت عرافة الحفل الطالبة في برنامج الماجستير في ادارة الأعمال سحر طريفي.

رئيس الجامعة

وافتتح رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور علي زيدان ابو زهري الحفل بكلمة قال فيها: "اليوم وبعد سبعة عشر عاماً على افتتاحها، تفتخر الجامعة بنفسها كونها مؤسسة أكاديمية رائدة بحضورها المحلي والاقليمي والدولي، وعضويتها لاتحاد الجامعات العربية، ومنظمة الجامعات الاسلامية، واتحاد الجامعات الخاصة"، وأضاف أن الجامعة ملتزمة بخدمة احتياجات المجتمع الفلسطيني من خلال التميز في التعليم، النزاهة الأكاديمية، التنوع، الابداع، الابتكار في مجال البحوث التطبيقية المشتركة، حرية الرأي والتعبير، والتفكير الابداعي والنقدي والنظرة الاستراتيجية.

وأشار الى أن الجامعة تؤمن بقدرة طلابها وخريجيها على تشكيل الحاضر، وأن يصبحوا قادة المستقبل، وهذا ما يمكن تحقيقه من خلال التميز الاكاديمي المضبوط بنظام ادارة الجودة، والاستخدام الأمثل لتكنولوجيا المعلومات في التدريس، والتدريب العملي؛ وفي نهاية كلمته قدم ابو زهري شكره لجامعة انديانا مشيداً بالتعاون القائم في برنامج ماجستير ادارة الاعمال، الذي يمثل نموذجاً فريداً للنجاح في التعاون بين الجامعات، كما قدم تبريكاته وأمنياته بالنجاح والتوفيق للطلبة الخريجين.

رئيس مجلس الادارة

من جانبه رحب رئيس مجلس الادارة الدكتور يوسف عصفور بالحضور في مقر الجامعة الجديد في رام الله، وقدم تهانيه لسيادة الرئيس محمود عباس ابو مازن بنجاح المؤتمر السابع لحركة فتح وانتخابه رئيساً للحركة، وللفائزين بانتخابات لجنتها المركزية ومجلسها الثوري، متمنياً الحرية لأسرانا والرحمة لشهدائنا.

وقال: "قبل عشرين عاماً بدءنا بمشروع الجامعة الذي كان حلماً، مشروعاً طموحاً، يهدف الى توفير اعلى مستويات العلم والمعرفة ومهارات العصر لابناء فلسطين، بدات الجامعة في جنين، ونمت وحققت اهدافها، ولكن الحلم كان اكبر من ذلك بكثير، بدأنا ندرس تطوير الجامعة في اربعة ابعاد، الأول كان البعد العالمي، وهو نقل الجامعة من مؤسسة تعليم عالي محلية، الى مؤسسة عالمية، ورأينا ان نطور علاقات وشراكات مع جامعات ومؤسسات عريقة، ونبني معها برامج مشتركة، وبهذا نحضر العلم وجميع مكوناته من مصدره الى فلسطين، بدل أن يذهب طلبتنا الى مصدره، كانت اولى تجاربنا اتفاقية شراكة مع اصدقائنا في جامعة انديانا، يتم بموجبها تدريس برنامج مشترك في ماجستير ادارة الاعمال، معتمد عالمياً وبمستوى مرتفع، هذا البرنامج يدرس في فلسطين، ويحضر سنوياً ثمانية عشر عضو هيئة تدريس من جامعة انديانا الى فلسطين، نحن اليوم نحتفل بالدفعة الثانية من خريجي هذا البرنامج، واقول للخريجين: "نحن بكم فخورين، هنيئاً لكم ما حصدتم، وهنيئاً لفلسطين بكم".

وخاطب الدكتور عصفور ممثلي جامعة انديانا قائلاً: "أنا سعيد انكم تمكنتم من مشاركتنا هذا الحفل، شكراً لكم على جهودكم والتزامكم، والذي لولاه لما تمكنا من تحقيق ما وصلنا اليه من نجاح".

أما البعد الثاني، فاشار الى انه البعد العمودي، حيث قمنا بتطوير برامج دراسات عليا غير متوفرة في فلسطين، أو الدول المجاورة، مثل ماجستير ادارة الجودة، وماجستير حل الصراعات والتنمية، وماجستير في التواصل بين الثقافات، وقريباً الدكتوراة في ادارة الأعمال؛ ونحن كمجلس ادارة نقدم كل الامكانيات التي تطلبها الجامعة لتطوير برامجها الأكاديمية.

وحول البعد الثالث وهو المكاني، الذي يأتي من هدف الجامعة بتوفير العلم والمعرفة لكل ابناء فلسطين، قال الدكتور عصفور: "راينا أن نصل الى مركز الوطن، وأنشأنا هذا الموقع المتميز الذي نقيم حفلنا هذا به، والمجهز بكل ما تحتاجه العملية التعليمية، وقريباً سنرى فيه مركز للاختصاص في مجالات عدة في طب الأسنان مثل التقويم والزراعة والجراحة والأطفال.

أما البعد الرابع والمتمثل في البعد البحثي، قال الدكتور عصفور أن الجامعة ستقوم بافتتاح عدة مراكز ابحاث في هذا المقر، وأولها مركز أبحاث السلام وحل الصراع، والذي سيكون افتتاحه في شهر نيسان القادم بحضور الدكتور مارتن لوثر كينج الابن، اضافة الى مركز لأبحاث الجينات، ومركز لدراسة التغير المناخي وآثاره، وأضاف، إن تطوير الجامعة في هذه المجالات الأربع يتطلب الجهد والمال والتصميم، ونحن كمجلس ادارة على اتم الاستعداد لتوفير ما يحتاجه هذا التطوير، ونحن سعداء أن لدينا ادارة عليا للجامعة، مؤهلة ومصممة على تحقيق هذه الاهداف.

واختتم الدكتور عصفور كلمته بتهنئة الخريجين وذويهم، داعياً لهم بتحقيق طموحهم لأن الحلم يبقى حلماً حتى يقرر شخص ما جعله حقيقة.

عميد كلية الدراسات العليا

وقدم عميد كلية الدراسات العليا في الجامعة العربية الأمريكية الدكتور عبد الرحمن ابو لبدة في بداية كلمته الشكر لجامعة انديانا على تعاونهم الرائع في البرنامج المشترك مع الجامعة العربية الأمريكية، وقال: "أنه برنامج يوفر التميز في التدريس والبحث، وأيقونة لقيم العمل المشترك، ونحن نأمل أن نستمر طويلاً بهذه الشراكة، من أجل تعميق وتقوية هذه العلاقة".

من خلال هذا البرنامج، تمكنا من احضار الخبرات والمعرفة الدولية الى فلسطين، والذي نحن بحاجة الى تقديمه لطلابنا ومجتمعنا الفلسطيني، وأكد على التزام الكلية بتزويد طلبتها بأفضل ما يمكن من علوم ومعرفة ومهارات، لتحضيرهم وفتح آفاقهم للوظائف والفرص العملية الأخرى، في ظل التنافسية العالية في سوق العمل المحلي والدولي.

عميد كلية ايبرلي لادارة الأعمال

ونقل الدكتور روبرت كامب عميد كلية ايبرلي لادارة الاعمال وتكنولوجيا المعلومات في جامعة انديانا تحيات أسرة الجامعة لادارة الجامعة العربية الأمريكية وطلبتها والشعب الفلسطيني، وهنأ الخريجين على انجازهم حيث سينضمون الى قائمة خريجي جامعة انديانا.

واشار الى أن جامعة أنديانا لديها التزام قوي ومستمر بالتنوير الثقافي المتبادل، والتزام بالتعليم المتبادل، ويأتي البرنامج المشترك مع الجامعة العربية الأمريكية انطلاقاً من هذا الالتزام، معبراً عن اعجابه بالمرافق التي تفوق التوقعات والتي وفرتها الجامعة لطلبتها في حرم الجامعة في جنين وفي مقرها الجديد في رام الله، والذي أجده أحد أبرز المرافق الأكاديمية على مستوى العالم.

وقدم الدكتور كامب شكره للمستشار الأكاديمي لمجلس الادارة الدكتور وليد ديب على رؤيته بعيدة المدى والتي اوصلتنا الى هنا اليوم، وقال أن هذا البرنامج تم اعداده واعتماده بجهود ومتابعة الدكتور ديب معنا في كلية ايبرلي، فله الفضل في ذلك؛ ومؤكداً على فخر جامعة انديانا والكلية بهذا البرنامج، التزامها طويل المدى بهذه الشراكة.

منسق البرنامج

من جهته خاطب منسق برنامج ادارة الاعمال المشترك مع الجامعة العربية الامريكية الدكتور براشان باهراداوج الخريجين قائلاً: "إنكم تتمتعون بميزة أن تكونوا من حملة شهادة الماجستير في ادارة الاعمال، ومن خلال خبرتي على مدى عشرين عاماً من التدريس في هذا التخصص في دول متعددة، فقد كنتم من افضل الطلبة الذين قمت بتدريسهم، بناءً على التزامكم ومعدلاتكم".

وحض الدكتور براشان الخريجين على الاهتمام بقدراتهم التي تؤهلهم للانخراط بسوق العمل الدولي، والحرص على سلوكهم العلمي والبحثي من خلال المهارات التي اكتسبوها، بالاضافة الى الالتزام والرغبة في التعلم والرغبة في العمل الجاد، مشدداً على أهمية المصداقية في العمل والتعامل.

الخريجين

والقى الخريج فادي نمور كلمة نيابة عن الخريجين، هنأ في بدايتها الجامعة العربية الأمريكية على هذا الانجاز في برنامج ادارة الاعمال، الذي يؤكد على أن التزام المؤسسات المختلفة تجاه دولة فلسطين لا حدود له، ونحن فخورون بالحصول على شهادتكم.

وخاطب الحضور قائلاً: "نحن جميعاً فرحين بما وصلنا اليه اليوم، ونحن نشعر بالفخر والامتنان، ولا شك عندي أننا ما كنا لنصل اليه لولا دعم عائلاتنا، الذين يحق لنا أن نعبر لهم عن شكرنا وتقديرنا".

وأستذكر بدايات تعرف خريجي هذه الدفعة عند التحاقهم بالبرنامج، حيث كانوا مختلفين بالاهتمامات، ولكن يجمعهم هدف واحد، وهو تطوير قدراتهم والحصول على شهادة البرنامج المشترك في ادارة الاعمال، الذي يجمع أفضل نظامين اكاديميين تقدمهما جامعتين عريقتين، هما جامعة انديانا والجامعة العربية الأمريكية، والآن نحن عائلة من الخريجين مزودين بالعلم والمهارة، لنؤثر ايجاباً في مجتمعنا والعالم حولنا.

واختتم كلمته بتقديم الشكر لكل الأساتذة من الجامعة العربية الأمريكية والأساتذة الذين تحملوا عناء السفر من أمريكا الى فلسطين، ليقدموا ثمرة علمهم وخبراتهم، كما قدم الشكر لزملائه الخريجين على الصداقة التي بنوها خلال فترة دراستهم، متنياً لهم التوفيق والنجاح.

تكريم جامعة انديانا

كما قام الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري بتقديم درع الجامعة العربية الأمريكية للدكتور روبرت كامب، تعبيراً عن تقديرها وامتنانها لجهوده التي بذلها ويبذلها لنجاح وتطور البرنامج المشترك، ولمشاركته في حفل تخريج الدفعة الثانية من خريجيه.

تسليم الشهادات

          وفي نهاية الحفل قام كل من الدكتور يوسف عصفور والأستاذ الدكتور علي زيدان ابو زهري والدكتور روبرت كامب والسيد وليد عفيفي بتسليم الشهادات للخريجين.